وكيل وزارة الصحة بالشرقية يفتتح سكن الأطباء بمستشفي الصالحية المركزي
كتب __ منه سعيد
في إطار توجيهات الأستاذ الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، و الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، برفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين بمحافظة الشرقية، والعمل علي توفير كافة سبل الراحة للكوادر البشرية، بما يساهم في الإرتقاء بمستوي الخدمات الطبية المقدمة للمرضي، قام السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بافتتاح سكن الأطباء بمستشفي الصالحية الجديدة المركزي، وذلك بعد تطويره ورفع كفاءته، بتكلفة تقديرية بلغت نصف مليون جنيه، دعم من ميزانية المديرية، بجانب ترميم الدور الأرضي بالمستشفي، وإجراء كافة أعمال الصيانة الخاصة بالكهرباء والسباكة، ودعم قسم الكلي الصناعي بعدد ٨ أسرة، حيث تفقد وكيل الوزارة سكن الأطباء الذي يضم ١٥ سرير، وحمام ومطبخ، وغرفة للمعيشة، مؤكداً علي أهمية توفير المكان الملائم والمناسب لاستراحة الأطباء وكافة الفرق الطبية، بعد الإنتهاء من مواعيد العمل الرسمية، وذلك نظراً لجهودهم المخلصة المبذولة في توفير الرعاية الصحية للمرضي، وعملهم المتواصل للتخفيف من معاناة وآلام المرضي.
كما تفقد “مسعود” الأسرة الجديدة بوحدة الكلي الصناعي، وحرص علي الإستماع إلي مرضي الغسيل الكلوي، موجهاً بتوفير كافة أوجه الرعاية الطبية لهم، كما ناقش وكيل الوزارة مع إدارة المستشفي مقترح لتطوير وتوسعة وحدة العناية المركزة، وقسم العمليات الجراحية، والكلي الصناعي بالمستشفي خلال الفترة المقبلة، موجهاً بعمل دراسة شاملة لأعمال التطوير بالتنسيق مع المكتب الاستشاري، والعرض علي وكيل الوزارة.
وفي سياق آخر واستكمالا للمتابعة الميدانية المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية قام وكيل الوزارة بتفقد سير العمل بمركز طبي ٢ الصالحية التابع للإدارة الصحية بالصالحية الجديدة، تابع خلاله الإجراءات المخزنية للأدوية والمستلزمات الطبية بالمخزن الرئيسي بالمركز، والتأكد من كفاءة عمل سلسلة التبريد لحفظ الأمصال والطعوم المختلفة، وفقاً لدرجات الحرارة المناسبة لها، والتأكد من توافر الاشتراطات الصحية اللازمة للتخزين، موجهاً بزيادة المخزون الاستراتيجي للأدوية والمستلزمات الطبية بالمخزن، بما يتناسب مع القدرة الاستيعابية له.